ENGLISH

بيان سفيرة جمهورية جنوب أفريقيا بالقاهرة سعادة نولوتاندو مايندى سيبيا

اليوم العالمى لنيلسون مانديلا

24 يوليو 2011

السيدة خولة مطر مدير المركز الأعلامى للأمم المتحدة بالقاهرة،،

السيد محمود ديرى ممثل المفوضية العليا للأمم المتحدة للاجئين في القاهرة،،

الحضور الكرام،،

السيدات و السادة،،

في 18 يوليو 2011، أحتفل العالم بعيد ميلاد نيلسون مانديلا ال93 وهو اليوم الذي أعلنت الأمم المتحدة عن تسميته " اليوم العالمي لنيلسون مانديلا في 18 يوليو 2010" تقديرا لمساهمات نيلسون مانديلا في السلام العالمي و الحرية. وقد تبنت الأمم المتحدة قرارا للأحتفال بالتزام مانديلا الراسخ بتعزيز حل الصراعات و تعزيز العلاقات بين أجناس العالم المختلفة و حقوق الإنسان و الوئام و المساواة بين الجنسين.

واليوم يواكب الاحتفال بنيلسون مانديلا ترحيب العالم بميلاد دولة جديدة في أفريقيا و عضو جديد في الأمم المتحدة و هي دولة جنوب السودان. وانه لمن دواعي سروري الاحتفال بهذا اليوم بصحبة أطفال جنوب السودان الذين هم بيننا اليوم.

ولد السيد نيلسون مانديلا في 18 يوليو 1918 بجنوب أفريقيا وقد حصل على شهادة في الحقوق عام 1942 من جامعة ويتواترساند. وقد انضم مانديلا إلى حزب المؤتمر الوطني الأفريقي عام 1944 في حملة مقاومة ضد السياسات العنيفة التي كان يمارسها نظام الفصل العنصري و التي كانت تهدف إلى تجريد المواطنين السود الذين يمثلون أغلبية الشعب من حقوقهم.

وعقب فرض حظرا على المؤتمر الوطني الأفريقي في 1960، قاد نيلسون مانديلا أنشاء ما عرف ب" رمح الأمة" وهو الجناح العسكري للمؤتمر الوطني الأفريقي الذي أطلق عليه اختصارا بالرمز MK.

وفى عام 1962، تم القبض على مانديلا وحكم عليه بالسجن خمس سنوات مع الأشغال الشاقة. وقد كان مانديلا من بين الذين حوكموا بتهمة الخيانة في 1963 بجانب العديد من قيادات المؤتمر الوطني الأفريقي والذي لفتت محاكمته أنظار العالم بأسره.

وفى 12 يونيو 1964 تم الحكم على ثمانية من المتهمين بالخيانة و من بينهم مانديلا بالسجن مدى الحياة. وقد قضى مانديلا 18 عاما في محبسه في جزيرة روبن الشهيرة من عام 1964 حتى 1982 ثم تم نقله إلى سجن بولزمور حيث قضى بقية العقوبة. وقد قضى مانديلا فترة 27 عاما في السجن بسبب نضاله من أجل تحرير المواطنين السود في جنوب أفريقيا و من أجل حرية كل الأفارقة من أغلال الماضي الأستعمارى.

وفى عام 1994، أنتخب نيلسون مانديلا كأول رئيس اسود لجنوب أفريقيا وقد ظل في خدمة شعب جنوب أفريقيا حتى تقاعده فى عام 1999.

وقد وهب مانديلا 67 عاما من عمره للنضال من أجل حقوق الإنسان وكل ما طلبه من كل فرد منا هو تخصيص 67 دقيقة من وقتنا لدعم أنشطة خيرية أو لخدمة مجتمعاتنا المحلية.

إن يوم نيلسون مانديلا العالمي هو دعوة للجميع للاضطلاع بمسئوليتنا تجاه المجتمع من أجل تغيير العالم الى الأفضل وهى خطوة صغيرة ولكنها عميقة الأثر. وكما قال مانديلا:

" بإمكاننا أن نغير العالم و نجعله مكانا أفضل ..بإمكانك أن تغير العالم و تصنع الفرق"

دعونا نجعل هذا اليوم مصدر الهام للجميع من الآن فصاعدا

"فانهض وحث من حولك على التغيير واجعل من كل يوم مثل يوم مانديلا"

 

   
 

 

Home | Proudly South African  | Contact Us